Newsletters

banner sub


الإنتخابات الرئاسية في أوزبكستان

انعقد في المركز الإعلامي الجمهوري لتغطية الانتخابات الرئاسية بجمهورية أوزبكستان المؤتمر الصحفي لممثلي وسائل الاعلام المحليين والأجانب والذي تم خلاله إعلان النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية.

وبحسب قول رئيس لجنة الانتخابات المركزية السيد ميرزا اولوغبيك عبد السلاموف، فقد جرت الإنتخابات الرئاسية في التاسع والعشرين من مارس في أوزبكستان بشفافية وصراحة وعلنأ وفقا للقانون الإنتخابي الوطني ومبادئ الديمقراطية المعترف بها.

 وقد حضر صناديق الاقتراع  18 مليون و942 الف مواطن، ما يمثل 91.08 %  من إجمالي عدد الناخبين المدرجين في القوائم. هذا ولم يتم الإبلاغ عن أية انتهاكات لقوانين الانتخابات في أي من الدوائر الإنتخابية. 

إن النشاط العالي للناخبين يدل على زيادة الوعي بالنشاطالسياسي لدى مواطني أوزبكستان الذين يدركون تماما أن قرارهم سيتوقف عليه المزيد من تنمية البلاد وفق رئيس لجنة الانتخابات المركزية.

كما أكد أنه وفقا للنتائج الأولية لانتخابات رئيس جمهورية أوزبكستان، فإن 17 مليون و 122 ألف و577  شخص، أي ما يعادل 90،39%  من الناخبين أدلوا بأصواتهم لـ اسلام كريموف. أما أكمال سعيدوف فقد صوت له 582 ألف و 688 شخص، أي ما يعادل 3.08% من الناخبين. هذا وقد حصل حاتمجان كيتمانوف على  552ألف و  309 صوت، أي ما يعادل 2.92 %، في حين أدلى389  ألف و 24 شخصاً بأصواتهم لصالح نريمونعمروفأي ما يعادل 2.05%. 

أما دور لجنة الإنتخابات المركزية وفقاً لقانون "انتخاب رئيس الجمهورية" فهو متابعة البروتوكولات والوثائق المقدمة من لجان الدوائر الإنتخابية ليتم تدقيقها مرة أخرى ومن ثم إقرار نتائج الإنتخابات الرئاسية.

ووفقاً للتشريعات الإنتخابية الوطنية تقوم لجنة الانتخابات المركزية بنشرنتائج الإنتخابات الرئاسية في جمهورية أوزبكستان في الصحافة الرسمية وذلك خلال فترة لا تتجاوز 10 أيام بعد الانتخابات، أي حتى 8 أبريل 2015م.